الملتقى النسوي للمرأة الواحية ورشة تكوينية في مجال تسويق المنتوجات المحلية

احتضنت جماعة سوق الخميس دادس بمناسبة اليوم العالمي للمرأة بشراكة مع الجمعيات النسوية الملتقى النسوي للمرأة الواحية في نسخته الثانية، تحت شعار المرأة الواحية وتحديات التنمية المحلية “، وقد جاء هذا الملتقى لتعزيز وتقدير احترام المرأة باعتبارها مكونا رئيسيا للمجتمع، وقد عرف اليوم الثاني للملتقى في فترته الصباحية ورشة تكوينية تحت عنوان تثمين المنتوجات المحلية من طرف الأستاذة  وفاء تيزا بجامعة القاضي عياض بمراكش، وقد نشطت الورشة الأستاذة  فاطمة المحمدي.

 

    وقد كان اللقاء فرصة لطرح مجموعة من الإشكاليات منها  مشكلة بيع المنتوجات المحلية ، وقد أكدت الأستاذة   على وجوب التنسيق بين الجمعيات لخلق  جو تنافسي صحي  وإنتاج المنتوج بطريقة صحيحة، مركزة على  أهمية  اختيار أعضاء ومنخرطي الجمعيات بإشراك الشباب في العمل من أجل مردودية أكبر. و انتقلت للحديث عن إستراتيجية البيع حيت أكدت أن العمل على المدى القصير لا يعطي نتائج مرضية ولا تحقق الأهداف المرجوة من التعاونية بمعنى لابد  من التفكير في  المدى القريب والمتوسط ثم البعيد أثناء التفكير في  تثمين وبيع المنتوجات المحلية. وأشارت  في مغرض حديثها  إلى  دور التكتل بين الجمعيات في إنجاح المنتوج وتصديره للحصول على أرباح وفيرة وذلك لن يتحقق إلا بوجود تسويق إشهاري كفيل أن يوصل المعلومة إلى الزبون.

 

   أما الشق الثاني  من الورشة التكوينية فقد  ركزت فيه المحاضرة على دور التسويق وآلياته في تعزيز قيمة المنتوج  كما أجابت المحاضرة على عدة أسئلة من قبل الحاضرين التي انصب جلها على كيفية تطوير المنتوج. وقد ختمت الأستاذة بشكرها التام لمختلف الفاعلين في هذا الملتقى الهادف إلى تعزيز مكانة المرأة في العالم القروي في أفق جعلها محورا مهما من محاور التنمية المجالية في المنطقة.

 

وفاء تيزا

مراسلة لجنة التوثيق والإعلام

 


قد يعجبك ايضا