تكريم الشاعر والإعلامي محمد بلمو يُنعش الحياة المدرسية بسيدي يحيى الغرب

العربي كرفاص

في جو استثنائي حميمي جمع التلاميذ والأطر التربوية والكتاب والفنانين، اِحتضنت الثانوية الإعدادية “اِبن ياسين” التابعة للمديرية الإقليمية للتربية الوطنية والتكوين المهني بسيدي سليمان، يوم السبت 2019/02/23، فعاليات الدورة الثانية لتظاهرة “اللّامة الفنية”، من تنظيم فرقة مسرح سيدي يحيى الغرب، “دورة الشاعر والإعلامي محمد بلمو”، تحت شعار: “الفن دعامة أساسية للارتقاء بمدرسة المواطنة”، وذلك في إطار تنزيل مضامين برنامج الأنشطة موضوع اتفاقية شراكة مع المديرية الإقليمية، وبتنسيق مع شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب، وبدعم من وزارة الثقافة والاتصال/قطاع الثقافة.

اِنطلقت فعاليات هذه التظاهرة الفنية، الثقافية والتربوية بالافتتاح الرسمي،  حيث رحّب ممثلو اللجنة التنظيمية بالضيوف جميعهم، ثم تناول الكلمة المدير الإقليمي للتربية الوطنية والتكوين المهني بسيدي سليمان الذي ثمّن هذه المبادرة، واعتبرها محطة مهمة جدّا في تفعيل الحياة المدرسية داخل المؤسسة. وهو ما ثمنه رئيس فرقة مسرح سيدي يحيى الغرب الفنان طارق بورحيم ورئيس شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب الاستاذ نور الذين أقشاني خلال كلمتهما، وفي كلمته، تقدم المحتفى به، الإعلامي والشاعر والجمعوي محمد بلمو، بالشكر لكل من السيد المدير الإقليمي لللتربية الوطنية والتكوين المهني بسيدي سليمان، ولجمعية فرقة مسرح سيدي يحيى الغرب وشبكة المقاهي الثقافية بالمغرب وكذلك لجميع الحضور الكريم. 

وشارك في حفل تكريم رجل الدورة ثلة من المثقفين والمبدعين، حيث قدموا شهاداتهم في حق المحتفى به، من بينهم الفنان التشكيلي محمد المنصوري الإدريسي، والإعلامي والكاتب والناقد المسرحي  الطاهر الطويل، والمخرج والمؤلف والناقد حميد الرضواني، والناقد والشاعر محمد الديهاجي، والاستاذ الباحث والناقد أبو علي لغزيوي، والإطار التربوي عبد الجبار العلمي المنوني، والزجال والتشكيلي علال العاصمي.    

 وتميزت الفترة الصباحية بتنظيم تسع عشرة ورشة تفاعلية، أطرها فنانون ومبدعون كل في مجال اختصاصه واستفاد منها العشرات من تلامذة المؤسسة خصصت إحداها للأطر التربوية، ووُجِّهت باقي الورشات للتلاميذ، في الشعر والمسرح والفنون التشكيلية والموسيقى والطبخ التقليدي والعيش المشترك وتربية النحل والبيئة والتنمية والمكملات الجينية والثقافة الشعبية وصداقة الكتاب والفروسية.

في خضم هذه التظاهرة، تم عرض مسرحية “رماد اليقين”، المستوحاة من ديوان الشاعر المحتفى به. دراماتولوجيا وإخراج الفنان طارق بورحيم. تشخيص: أحمد البرارحي، شيماء عكور، علي بومهدي، بدر التايكة، حمزة بومهراز. سينوغرافيا ناصر الإدريسي كنون، تصوير أنور حريبلة، المحافظة محمد أصطاف، التواصل والإعلام بوعزة الخلقي، المؤثرات الصوتية التهامي خلوق، إدارة الإنتاج سناء. يشار إلى  أنّ هذا العرض المسرحي تزامن مع حفل توقيع الطبعة الثانية للديوان نفسه. وفي ختام هذه التظاهرة، تم تتويج التلاميذ المتفوقين بالمؤسسة وعلى صعيد الاقليم بجائزة الشاعر والإعلامي والجمعوي محمد بلمو للتميز.


قد يعجبك ايضا