نقابة الصحافيين المغاربة تستنكر التضيق علي مراسل قناة العربية خلال التصوير بمدينة تطوان

أصدرت نقابة الصحافيين المغاربة بيانا بخصوص التضييق والمنع الذي تعرض له مراسل العربية ” عادل الزبيري ” أثناء قيامه بتصوير تقرير حول دور فعاليات المجتمع المدني بتطوان في مواجهة الفكر الداعشي المتطرف.

 

وهذا نص البيان كما توصلت به موقع الثقافة المغربية الأوروبية

علمت نقابة الصحافيين المغاربة، بأن فريق قناة العربية في المغرب، تعرض لمنع غير قانوني من التصوير التلفزيوني في مدينة تطوان من طرف الإدارة الترابية، يوم الثلاثاء 19/01/2016

   

 

 وكان موضوع التصوير، “دور المجتمع المدني بتطوان في التصدي للفكر المتطرف لتنظيم داعش الإرهابي”.

وبعد تدارس هذا المنع الخارج عن القانون، والضارب لحرية الصحافة فإن نقابة الصحافيين المغاربة، تعلن ما يلي:

  • استنكارها للتضييق على حرية الصحافيين المغاربة، في تنفيذ مهامهم، والقيام بواجبهم المهني، وفق ما تضمنه المرجعية القانونية الدولية والوطنية.

  • تضامنها مع طاقم قناة “العربية” في المغرب.

  • دعوتها وزارة الداخلية إلى فتح تحقيق، للوقوف على خلفيات ما جرى؛ لأنه مسيء لصورة مدينة تطوان والمغرب أمام الرأي العام الدولي.

  • دعوتها وزارة الداخلية لخلق آليات تواصلية، بين العمالات والأقاليم، وبين الصحافيين لتجاوز سوء الفهم الحاصل

 

 


قد يعجبك ايضا