معرض فوتوغرافي جماعي افتراضي بسبب حب الفن في زمن كورونا

في إطار أنشطتها الثقافية والفنية الافتراضية، تقدم المديرية الجهوية لقطاع الثقافة بجهة الرباط سلا القنيطرة معرضا فوتوغرافيا جماعيا بمشاركة أزيد من ثلاثين فنان فوتوغرافي، على صفحتها الرسمية على موقع الفيسبوك، تحت شعار “ حب الفن في زمن كورونا”.

الإصرار على تنظيم هذا المعرض الفوتوغرافي الجماعي سببه أن الفن لا يرضخ للازمات، ولا يتوقف شلال نهره الخالد مهما كانت صعبة وقاسية، ولان الفن بمعنى من المعاني هو التحدي نفسه، والعناد عينه، عندما يكون الهدف هو خلق الجمال من بؤرة القبح، وإطلاق مروج الربيع من فلول القحط والتصحر.

لذلك لم يضع الفنانون المشاركون سلاح آلات تصويرهم عندما هاجم فيروس كورونا العالم كله بشراهة وبدون سابق انذار، لم يرفعوا راية الاستسلام ولا يجب ان يرفعوها أمام سطوة هذا الوباء المعمم والمرعب والخفي، وسيواصلون حربهم الفنية ضده وضد كل القبح والسواد الذي يحيط بنا، إنها مفاعيل حب الفن وعشقه في زمن كورونا.


قد يعجبك ايضا