الباحثة المغربية هاجر المصنف ضمن المرشحات لنيل جائزة ” ويمن تيك ” للنساء الأكثر إشعاعا

تعتبر الأستاذة بجامعة القاضي عياض هاجر المصنف الباحثة في الذكاء الاصطناعي من بين النساء المرموقات بمدينة مراكش ، حيث وقع عليها الاختيار لتكون ضمن المرشحات لنيل جائزة ” ويمن تيك ” المرموقة التي تهتم وتكافئ النساء الأكثر إشعاعا على الصعيد الدولي في مجال التكنولوجيات المتقدمة، والتي سيتم الإعلان عن نتائجها النهائية في 13 من نوفمبر الجاري.

وقد جاء اختيار الباحثة هاجر المصنف نظرا لما تعرف به من ابتكارات متنوعة في مجال التكنولوجية، من طرف شبكة ” ويمن تيك” التي اختارتها لتدخل غمار هذا التنافس للفوز بالجائزة الكبرى في فئة “الذكاء الاصطناعي الشامل والمندمج”.

وقد حصلت الأستاذة والباحث هاجر المصنف على دكتوراه في المعلوميات من جامعة القاضي عياض عن أشغالها حول شبكات الاستشعار اللاسيلكية وشبكات المركبات، إضافة إلى أن هذه الأخيرة أستاذة في مجال تعلم الآلة وتحليل البيانات الضخمة بكلية العلوم السملالية التابعة لجامعة القاضي عياض بمراكش،وقد تميزت مسيرتها بحصولها على عدد مهم جدا من براءات الاختراع التي تهم مجال ” نظام محيطي للتغذية الراجعة وتقييم تعلم الطلبة” إضافة إلى ” تقديم محتوى متخصص يعتمد على التعرف على المشاعر عبر الأجهزة المحمولة.”

وفيما يتعلق بترشحها لنيل هذه الجائزة المهمة والمرموقة عبرت الأستاذة هاجر في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عن سرورها الكبير بهذا الشرف العظيم، حيث أشارت إلى أن ها عملت بشكل جيد في السنوات الأخيرة على الذكاء الاصطناعي وعلى عدد من المشاريع التي حققت صدى عالميا. مضيفة أن اهتماماتها الأساسية في البحث تتركز حول الذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي، والبيانات الضخمة، والتفاعل بين الإنسان والآلة وتقنيات الجيل الجديد.

تورية عمر : الثقافة المغربية الأوروبية /مراكش


قد يعجبك ايضا