الدورة التاسعة للمهرجان الوطني لفنون أحواش، تحت شعار: ”الكنوز البشرية الحية في خدمة التراث والتنمية” في الفترة الممتدة من 09 إلى 12 يوليوز 2021 بمدينة ورزازات

سعيا منها إلى الحفاظ على التراث الثقافي اللامادي وتقريبه من الجمهور وخصوصا فئات الشباب والأطفال، تنظم وزارة الثقافة والشباب والرياضة -قطاع الثقافة- عبر منصات ومواقع التواصل الاجتماعي، الدورة التاسعة للمهرجان الوطني لفنون أحواش، تحت شعار: ”الكنوز البشرية الحية في خدمة التراث والتنمية” في الفترة الممتدة من 09 إلى 12 يوليوز 2021 بمدينة ورزازات. وفضلا عن الحفاظ على هذا الإرث الفني العريق، ترمي هذه التظاهرة إلى تعزيز التنشيط الثقافي بمدينة ورزازات دعما لجاذبيتها السياحية وبالتالي لحركتها التنموية، لا سيما في ظل ظروف الجائحة التي تضررت منها الممارسة الفنية بشكل ملحوظ.

وستكون هذه الدورة الرقمية مناسبة لتقديم عروض فنية ل 22 فرقة تضم أزيد من 600 فنانة وفنان من الممارسين لفنون أحواش، يمثلون أجود المجموعات التراثية بالمغرب. وستقدم هذه الفرق على مدى اربعة أيام لوحات فنية تبرز تنوع وثراء هذا الفن من حيث ارتباطه بكل مناحي حياة الإنسان وخاصة في مناسبات الولادة والختان والزواج والحصاد وغيرها..، كما سيتم تكريم أسماء فنية قدمت خدمات جليلة لفن أحواش كتراث مادي مغربي عريق اعترافا بخدماتها في الحفاظ عليه ونقله من جيل إلى جيل.


قد يعجبك ايضا