مغاربة دينفر بكلورادو الامريكية و طقوس العيد

فدوى بوهو

12غشت 2019/ دينفر

تظل الأعياد هي هي بطقوسها فى كل مكان ، ويظل المسلمون حريصين على الاحتفال بأعيادهم ومهما غادروا أوطانهم الذى نشؤوا وترعرعو فيه، فإنهم يحرصون كل الحرص على طقوس دينهم وعباداتهم، وهذا هو حال المغاربة بمدينة دينفر بولاية كولورادو الامريكية الذين يعتبرون بأن العيد يأتى ليلم شمل أبناء الوطن بالخارج وسط مظاهر من الفرحة والبهجة يستعيدون بها ذكرياتهم بوطنهم الأم بل ويجمعهم بباقي الجاليات المسلمة من بلدان مختلفة و المتواجدة معهم بنفس المدينة .

احتفلت الجالية المغربية المقيمة بدينفر  بولاية كلورادو الامريكية و معها باقي الجاليات المسلمة المقيمة بالولايات المتحدة الامريكية بعيد الأضحى المبارك  يوم الاحد11 غشت في أجواء يطبعها التضامن والتآخي.

ففي يوم العيد هناك مظاهر متعددة، تبدأ بأداء صلاة العيد بالمركز الاسلامي النور الذى يمثل أحد أهم مقاصد المسلمين لأداء الصلاة فيه بدينفر ويتجمع فيه المغاربة بباقية المسلمين و أغلبهم من الجزائر و تونس و مصر و باقي البلدان العربية على حسب قول السيد عبد الحكيم جناح،  الذي أكد على أن مغاربة أمريكا يحرصون يوم العيد على اصطحاب صغارهم لأداء الصلاة، و الأمر كله يرجع لبغية الأباء غرس الهوية الإسلامية فى نفوس ابنائهم من أجل الحفاظ على الهوية و على تعلمهم الطقوس و الشعائر الدينية  وهو ما يكون له عظيم الأثر ،كما يضيف على أن الجميع بما فيهم باقي الجاليات المسلمة يحرصون على تقديم الهدايا للأطفال الذين ، وأما الزوجات فيعملن على إعداد وجبة إفطار للمصلين الذين يقصدون المركز ويتبادلون التهانى بالعيد .

وبعد صلاة العيد تنطلق الأسر للاحتفال بالعيد من خلال  خرجات  وزيارات عائلية مادام ان الولاية تمنح يوم عطلة كاملا للاحتفال ،  وفي المساء يلتقي اعضاء الجالية المغربية  المقيمين  بالمدينة بمقهى أضحى معروفا “ستار بوكس كوفي مروكن ”  لكثرة عدد المغاربة الدين يرتددون على المقهى الاخير الذي اصبح مقرا خاصا لاجتماعاتهم و لمناقشة امورهم  وقضاياهم بل وحتى لاستقبال المهاجرين الجدد على حسب ما صرح به السيد راغب المهاجر  المنحدر من  مدينة مراكش، كما أشار الى أن  أن الزيارات الأسرية هي أهم ما يميز زيارات العيد حيث أن العديد من أبناء الجالية الإسلامية والمغربية أصبح لديهم أسر كبيرة متفرعة فيحرص الجميع على اصطحاب الابناء و الأحفاد و التجمع لدى الأجداد عاملين بدلك على التشبث بطقوس العيد بالبلد الام بالبيت الكبير . بعد ذلك يخرجون للفسحة فى الحدائق العامة وكذلك في المحلات التجارية.

 


قد يعجبك ايضا