شبكة المقاهي الثقافية تٌنتج كبسولة تحسيسية ثانية

   العربي كرفاص

بعد النجاح المنقطع النظير الذي حققته كبسولتها الأولى، ومساهمتها المتميزة في الملحمة الوطنية والعالمية ضد جائحة فيروس كورونا المستجد، تواصل شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب التزامها اللّامشروط وانخراطها في الشأن الثقافي عبر القنوات الاِفتراضية الرقمية عن بعد.

في هذه الظروف الاِستثنائية التي تعيشها بلادنا وسائر دول المعمور، أبت شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب إلّا أن تنتج كبسولتها التحسيسية والتوعوية الثانية، هاته الأخيرة التي تدعو من خلالها الشبكة المواطنين إلى التقيد بتعليمات السلطات المختصة القاضية بالالتزام بالحجر الصحي، بما في ذلك عدم الاختلاط والاِلتزام بقواعد وضوابط ومعايير النظافة وعدم المصافحة وارتداء الكمامات واحترام مسافة الأمان الجسدي الاِجتماعي.

هذا، وحسب تصريح أدلى لنا به رئيس شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب الأستاذ نور الدين أقشاني، فإنّ هذه الكبسولة الثانية تأتي بتعاون مع المديرية الإقليمية لقطاع الثقافة بالقنيطرة، وتندرج في إطار الحملة التضامنية التثقيفية والتحسيسية التي أطلقتها شبكة المقاهي الثقافية في المغرب ضد تداعيات جائحة كورونا، تحت شعار ” قْرَا كْتَابَكْ وَبْقَا فْدَارَكْ”، وذلك  انخراطا منها في المجهودات الوطنية ضد جائحة كورونا وانسجاما وتساوقا مع أفقها الثقافي المشجع على القراءة والمدعم للكتاب.

ومن الجدير بالذكر أنّ هذه الكبسولة الثانية عرفت انخراطا لفنانين وكتاب ومثقفين بارزين على الصعيد الوطني والعربي؛ وهم حسب تسلسل الكبسولة: أنور الجندي، صلاح بوسريف، عبد السلام شرماط، فضيلة بنموسى، محمد الغاوي، مصطفى مزواق، نصر مكري، لطيفة أحرار، أمين ناسور، حمزة امحيمدات، عبد الحق بلمجاهد، الشرقي سروتي، فريد الركراكي، دليلة ناصر، شهرزاد الركينة، عبد الجبار وريان العلمي المنوني ومحمد المنصوري الإدريسي.

الكبسولة من تنسيق نور الدين أقشاني ومحمد امحيمدات، المواكبة الإعلامية لمحمد بلمو، توضيب وإخراج حسن الضاوي.


قد يعجبك ايضا