“غوغل ” يشارك المغاربة الذكرى الخامسة والستين لعيد الاستقلال المجيد

يحتفل الشعب المغربي اليوم الأربعاء 18 نوفمبر بذكر عيد الاستقلال المجيد والذي يخلد في هذا التاريخ من كل سنة، وهي المناسبة التي يشارك فيها محرك البحث العالمي ” غوغل ” المغاربة احتفالهم حيث وضع العلم المغربي على واجهة صفحته الرئيسية.

وهي العادة التي ظل محرك البحث “غوغل ” وفيا لها كل عام، إذ أنه اعتاد على الاحتفاء بالمناسبات الوطنية المغربية عبر نسختها العربية، حيث يمكن الضغط على الأيقونة التي تظهر فيها صورة علم المغرب ليعرف الزائر أكثر ومعلومات متعددة عن هذه المناسبة .

ويخلد الشعب المغربي، اليوم الأربعاء 18 نوفمبر2020، ذكرى عيد الاستقلال المجيد التي تعد من الذكريات الوطنية الراسخة في قلوب المغاربة لما لها من مكانة وازنة ومتميزة في رقيم الذاكرة التاريخية الوطنية، ولما تحمله من دلالات عميقة ودروس بليغة وبطولات عظيمة وتضحيات جسام وأمجاد تاريخية خالدة.

وبتخليد هذه الذكرى المجيدة، يستحضر المغاربة السياق التاريخي لهذا الحدث العظيم الذي لم يكن تحقيقه أمرا سهلا أو هينا، بل ملحمة كبرى طافحة بمواقف رائعة وعبر ودروس بليغة وبطولات عظيمة وتضحيات جسام وأمجاد تاريخية عكست الوطنية الحقة في أسمى وأجل مظاهرها.

تورية عمر / الثقافة المغربية الأوروبية


قد يعجبك ايضا