“اليونيسف” تختار الطفلة مريم أمجون والطفل عمر عرشان كمناصرين يافعين لحقوق الطفل

وقع اختيار منظمة الأمم المتحدة للطفولة ” يونسيف “ على المثقفة الصغيرة الطفلة مريم أمجون التي فات بجائزة برنامج ” تحدي القراءة العربي ” في دورته ما قبل الماضية، لتكون مناصرة يافعة لقضايا حقول الطفولة، وذلك تقديرا واعتبارا لجهودها الكبيرة والمبذولة رغم صغر سنها في هذا المجال.

وقد جاء اختيار الطفلة أمجون هي والطفل عمر عرشان ليكون بذلك مناصرا يافعا لحقوق الطفل، لما قام به أيضا رفقة مريم من عمل دؤوب من أجل تعزيز ثقافة حقوق الطفل منذ بداية انتشار فيروس ” كورونا ” بالمغرب على غرار بلاد العالم، وذلك لانخراطهما في مختلف الجهود لنشر التوعية وللحد من انتشار هذا الفيروس القاتل.

وقد جاء الإعلان عن هذا الاختيار الخاص بالمثقفة الصغيرة مريم أمجون التي تعتبر مفخرة للمغرب والطفل عمر عرشان من قبل المنظمة، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لحقوق الذي يتم تخليده يوم الجمعة 20 نوفمبر من كل عام ، لكنها ليست الطفلة المغربية الوحيدة التي تم اختيارها لهذه المهمة.

تورية عمر / الثقافة المغربية الأوروبية


قد يعجبك ايضا