عرض ثلة من الأفلام القصيرة تحكي المعيش اليومي لمخرجين مغاربة خلال الحجر الصحي

تورية عمر : الثقافة المغربية الأوروبية /مراكش

من المنتظر أن يكون الجمهور المغربي على موعد مع مجموعة من الأفلام القصيرة التي سيتم عرضها في الفترة الممتدة ما بين 9 و 19 نونبر الجاري 2020 عبر الانترنت، وهي أفلام تحكي الوضع المعاش لستة مخرجين مغاربة خلال فترة الحجر الصحي التي عايشها العالم بأسره.

وفي بلاغ له أعلن المركز السينمائي المغربي ماس أمس الأربعاء 4 نونبر الجاري، أنه طلب من ستة مخرجين مغاربة بتصوير رؤاهم لهذا العالم أي تلك المتاهة التي تختلط فيها الأوراق وتظلم فيها الآفاق، ويتعلق الأمر بكل من المخرجة ” تالا حديد و محمد مفتكر و فوزي بنسعيد و حكيم بلعباس وعادل الفاضلي وياسين ماركو .”

كما أضاف البلاغ الصادر عن المركز السينمائي المغربي أن تصوير هذه الأفلام تم عن طريق استعمال هواتفهم الذكية فقط، استطاع هؤلاء المخرجون عبر افلام قصيرة لهم أن يقوموا بحكي الواقع المعاش اليومي في فترة الحجر الصحي، حيث يعبر كل واحد منهم عن نفسه وبطريقته الخاصة، هذا بالإضافة إلى أن هذه الإنتاجات سيتم عرضها عبر الانترنت انطلاقا من يوم الاثنين المقبل والتي ستكون بدايتها مع المخرج محمد مفتكر بفيلمه القصير” مسافة ” .

كما سيتم عرض باقي الأفلام القصيرة على مدار 48 ساعة ابتداء من 9 إلى غاية 19 من نونبر الجاري، وهو التاريخ الذي ستكون فيه كل الأفلام القصيرة الستة موجودة ومتاحة على الموقع الإليكتروني الخاص بالمركز السينمائي المغربي.


قد يعجبك ايضا