الدار البيضاء تحتضن فعاليات معرض تشكيلي جديد للفنان عز الدين الهاشمي الإدريسي

يعيش رواق ” مين دار ” بمدينة الدار البيضاء على إيقاعات معرض جديد فني للفنان المغربي عز الدين الهاشمي الإدريسي الذي يعد المعرض الثاني من نوعه الذي يحتضنه الرواق خلال عام 2020، والذي سيستمر من 10 إلى 30 من شهر دجنبر 2020، تحت شعار ” صدى… إشارات كونية ” وهو يعد فرصة مهمة جدا للفنان الهاشمي لتقديم أعماله الفنية المميزة أمام المشاهد وأمام عشاق هذا الفن الراقي.

وأوضح رواق ” مين دار ” ،  في بلاغ، أن الفنان التشكيلي يقدم أعماله كامتداد (أو “صدى”) لمعرض “الدلالات الكونية” الذي أقيم بالمكتبة الوطنية بالرباط في فبراير الماضي.

وتابع البلاغ أن المعرض سيضم حوالي عشرين لوحة بتقنية مختلطة اعتمد فيها عز الدين الهاشمي الإدريسي على مختلف أنواع المواد والتركيبات… بما في ذلك التعليق المغناطيسي، الأمر الذي أفضى إلى إبداع تراكيب أصلية من النقش البارز، مضيفا أن الأسلوب يقوم على الانطباع البصري والعمق ويولد ملمحا ثلاثي الأبعاد في جميع لوحاته.

وأبرز أن الأمر يتعلق بعمل تطغى عليه اللمسة الانطباعية الخفيفة، والمنتعشة، والمضببة على هيئة أجواء فلكية يعتمل فيه تحول يستثيره البحث المضني على مستوى الأشكال والألوان. إنها تجربة تشكيلية تنضح بلا شك بمشاعر بصرية قوية.

ويضم العالم الفني لعز الدين الهاشمي الإدريسي موضوعات الفضاء واللامحدود وعناصر التراث البصري المغربي الأندلسي. إنه مزيج يوفر مجالا واسعا للاستكشاف في الألوان والأشكال، هذا بالإضافة إلى أنه يقدم امتدادا روحيا أصيلا وخفيا أحيانا. إنه م تخيل يسائل أيضا مكانة وهشاشة الإنسان في مواجهة غموض العالم.

تورية عمر / الثقافة المغربية الأوروبية


قد يعجبك ايضا