تنظيم حفل توزيع الجوائز على المتوجين في تظاهرة ” إي تشالنج للصداقة بين المغرب وبلجيكا “

نظمت النسخة الأولى  لتظاهرة ”  إي تشالنج للصداقة بين المغرب وبلجيكا ” وهو الحدث الهام الذي يهدف إلى اكتشاف مجموعة من المواهب المغربية في فئة الشباب وفي كل المجالات وتشجيعهم على الاستمرارية والعطاء أكثر في المجال الذي يبدعون فيه، وهو الحفل الذي عاشت على إيقاعاته القنصلية العامة للمغرب ببروكسيل .

وعرف الحفل توزيع الجوائز على المتوجين في هذه النسخة ويتعلق الأمر بخمسة فائزين تتراوح أعمارهم ما بين 9 و15 عاما، والذين شاركوا في هذه المباراة عبر عروض من أدائهم مسجلة بتقنية الفيديو.

وفي كلمة له خلال هذا الحفل، أوضح القنصل العام للمملكة ببروكسيل، عبد الرحمان فياض أن “إي-تشالنج للصداقة المغرب-بلجيكا” تشكل “منصة إضافية لمواهبنا المغربية الشابة، حتى يعبروا عن ذواتهم بشأن العيش والبناء المشترك، مع المساهمة في تعزيز علاقات الصداقة بين المملكتين، المغربية والبلجيكية”.

وحسب القنصلية، فإن هذه المباراة تروم تثمين الإمكانيات الثقافية، الفنية، الرياضية، وطاقات الابتكار التي يتوفر عليها مغاربة العالم، لاسيما في بلجيكا، وأيضا تدعيم ثقافة الانتماء وتقوية الصلات مع الوطن الأم.

تورية عمر / الثقافة المغربية الأوروبية


قد يعجبك ايضا