أمستردام : حفل تكريم الأطر الدبلوماسية المغربية بهولندا اعترافا بمجهوداتهم في مساعدة أبناء الجالية المغربية

نظمت مؤسسة الصداقة بامستردام يوم السبت 26 من يونيو 2021، حفل تكريم الأطر الدبلوماسية المغربية بهولندا، اعترافا من المؤسسة على المجهودات الجبارة و العمل الدؤوب التي تقوم به هذه الأطر لخدمة أبناء وطنهم في الخارج، ويتعلق الأمر بالسيد الفاضل عبده القادري الإطار الدبلوماسي ذو الكفاءة المهنية العالية وصاحب الابتسامة الجميلة، المعروف بحضوره الدائم في كل المناسبات الوطنية و الدينية التي تقام بجميع ربوع المدن الهولندية.
يشغل السيد  القادري  منصب دبلوماسي سامي مهم جدا، إذ يعتبر وزيرا مفوض مكلف بالشؤون القنصلية والاجتماعية بالسفارة المغربية بلاهاي، وجاء هذا التكريم  تزامنا مع اقتراب انتهاء فترة عمله  بهولندا وعودته لمقر وزارة الشؤون الخارجية و التعاون الإفريقي و المغاربة المقيمين بالخارج بالرباط.
يعتبر عبده القادري رجل المواقف الصعبة الذي يحضى باحترام الجميع وذلك بخصاله الحميدة وأخلاقه العالية . وسباق دائما  لأداء واجبه والاستماع إلى تظلمات أبناء الجالية وحل مشاكلهم و مساعدتهم وتقديم الحلول المناسبة لهم .
نظم الحفل أيضا لتكريم القنصل العام بأمستردام الاستاذ :محمد المتوكل نظرا لجهوده المبذولة و تفانيه في العمل اتجاه أبناء الجالية المغربية بأمستردام منذ توليه  مهامه  بالقنصلية العامة إلى يومنا هذا.
مختصرة عن العناية الملكية السامية التي ما فتئ يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس منذ إعتلائه عرش أسلافه الغر الميامين لقضايا الجالية المغربية،خاصة في ظل بروز أجيال جديدة تتميز بغنى كفاءاتها في مجالات و ميادين مختلفة.
تعمل الجالية المغربية المقيمة بالمهجر  جاهدة على خدمة قضيتنا الأولى قضية الصحراء المغربية، كما تساهم أيضا في التصدي لخصوم وحدتنا الترابية في مجموعة من المحافل الدولية، وذلك لتغيير الفكر النمطي الذي كان أعداء وحدتنا الترابية يعملون على تسويقه حول القضية الوطنية.

قد يعجبك ايضا