غضب مغاربة أمام مقر القنصلية بأمستردام، وحارس الأمن هيشام يوضح الأسباب

بعد الفيديو الذي إنتشر على مواقع التواصل مؤخرا والذي يضهر فيه حارس أمن يسب أحد المواطنين، خرج حارس الأمن عن صمته ووضح ملابسات الحادث. لقد تعرضت للسب والقدف طيلة دالك اليوم يقول هيشام، لقد سب أبي و حتى أمي حديثة الموت لن تسلم من السب والقدف، حاولت الكثير من المراة أن أتملك أعصابي، لاكن لما تسمع أحد يهينك ويسب أمك أمام الملئ ،فأكيد ستفقد أعصابك. إبتدئ هيشام كلامه بالإعتدار لكل من شاهد ذالك الفيديو، وتأسف لكون الذي قام بتصوير الفيديو لم ينشر الجزئ الذي أهنت فيه وتعرضت للإبتزاز فيه كذالك.

وقال أيضا: كانت مجموعة مكونة من عشرة أشخاص دخول مقر القنصلية بالقوة فتصديت لهم ومنعتهم من ذالك. راكم هيشام خبرة في مجال الأمن لمدة تفوق عن أربعة وعشرون سنة، حيث قام بحراسة أماكن حساسة كالبرلمان ،والمقاطعات والقنصليات حسب قوله.

وأردف هيشام قائلا:  أنا لم أفهم لبعض الأشخاص إن كان الأمر يتعلق بإدارة هولندية يتم إحترام كل القوانين والمواعيد،أما إن كان الأمر يتعلق بسفارة أو قنصلية مغربية، لا يتم إحترام القوانين وأوقات المواعد.

وفي الأخير،خثم هيشام كلامه بالإعتدار مرة أخرى للجميع عن الكلام الذي صدر منه ومن الشخص الذي قام بسبه بألفاض لا أخلاقية.


قد يعجبك ايضا