الرباط تحتضن حفل تسليم جائزة الثقافة الأمازيغية

نظم يوم أمس الجمعة 15 أكتوبر 2021 بالرباط، حفل تسليم جائزة الثقافة الأمازيغية برسم 2020، وذلك في إطار الاحتفاء بالذكرى العشرين للخطاب الملكي السامي بأجدير، وتأسيس المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية.
وأبرز رئيس دورة 2020 لجائزة الثقافة الأمازيغية، السيد إدريس خروز، في كلمة خلال هذا الحفل الذي نظم تحت الرعاية الملكية السامية، أهمية الجائزة في النهوض بالأمازيغية لغة وثقافة، داعيا إلى ترصيد المكتسبات والإنجازات التي حققها المعهد خلال العشرينية المنصرمة.
وشدد السيد خروز، خلال هذا الحفل الذي حضره على الخصوص عميد المعهد الملكي للثقافة الامازيغية، أحمد بوكوس، وعدد من مسؤولي وأطر وأساتذة المعهد ومهتمون بالثقافة الأمازيغية، على ضرورة تشجيع النخبة المثقفة الأمازيغية على الانخراط أكثر في عملية تحديث اللغة الأمازيغية وجعلها لغة كونية عصرية بجذورها وتنوعها المغربي وقابلة للاندماج في مختلف مناحي الحياة.
ويذكر بأن برنامج الاحتفاء بهذه الذكرى يتضمن مجموعة من الأنشطة الأخرى منها على الخصوص تقديم الكتاب البديع “المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية مسار ومنجزات”، وتنظيم مائدة مستديرة حول عشرينية مأسسة النهوض بالأمازيغية.
 فيما عرف   المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية ، الذي أحدث بمقتضى ظهير شريف في 17 أكتوبر 2001، يهدف، بالخصوص، إلى صيانة الأمازيغية والنهوض بها وتطويرها في مختلف أشكالها.

قد يعجبك ايضا